بعد أوروبا وآسيا.. هل يكون المغرب مُمَثلا في نهائي دوري أبطال إفريقيا؟

تتجه الأنظار مساء يومه الجمعة صوب مباراتي إياب نصف نهائي دوري أبطال إفريقيا، بين ماميلودي صن داونز والترجي ثم الأهلي ومازيمبي.

وتعرف المباراتان حضورا مغربيا، إذ يسعى المدافع عبد المنعم بوطويل برفقة فريقه صن داونز الجنوب إفريقي، إلى تجاوز عقبة الترجي التونسي، الذي انتصر ذهابا بهدف لصفر.

أما المهاجم رضا سليم، العائد من الإصابة، فيطمح رفقة فريقه الأهلي المصري، إلى الإطاحة بمازيمبي الكونغولي، علما أن مواجهة الذهاب انتهت متعادلة بدون أهداف.

وفي حالة بلوغ أحد اللاعبين المغاربة لنهائي دوري أبطال إفريقيا، سنكون أمام سابقة، بعد ضمان حضور الدولي المغربي سفيان رحيمي في نهائي دوري أبطال آسيا، الذي يجمع بين العين الإماراتي ويوكوهاما مارينوس الياباني، إلى جانب ضمان حضور لاعب مغربي في نهائي دوري أبطال أوروبا.

ويواجه ريال مدريد بلاعبه المغربي إبراهيم دياز، فريق بايرن ميونيخ الألماني بحضور نصير مزراوي. وفي نصف النهائي الثاني، يواجه باريس سان جيرمان الفرنسي بلاعبه أشرف حكيمي، فريق بروسيا دورتموند الألماني.


مستجدات في قضية المنشط الإذاعي مومو

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى