بحال غير لبارح.. الغزواني: مونديال 70 أقمنا مع سائقي الشاحنات والطبيب فوجئ بوصية الملك الحسن الثاني -فيديو

عبد الإله محب

شكلت نسخة كأس العالم مكسيكو 1970، أول نسخة يكتشف فيها المنتخب المغربي نهائيات كأس العالم لكرة القدم.

وتأهل المنتخب المغربي للنهائيات عن جدارة واستحقاق بل كان أول منتخب عربي وإفريقي يلعب نهائيات كأس العالم عبر المرور من نظام تصفوي تأهيلي صعب.

وفي هذا يقول موهوب الغزواني الذي كان نجما في تلك الحقبة في حوار مع “سيت أنفو” في برنامج فحال غير البارح:”شكلنا فخر العرب وإفريقيا في تلك الحقبة، فالنظام السابق كان التأهل يمر عبر الدعوات، وفي حقبتنا غير النظام ليتم الاعتماد على التصفيات التأهيلية، التي اجتزناها بنجاح.”

ويرى الغزواني أن القائمين على المنتخب المغربي في تلك الحقبة افتقدوا للتجربة الكافية، لدرجة أن المنتخب المغربي وجد صعوبات في إيجاد فندق للإقامة بالمكسيك.

وعن هذا الأمر يقول الغزواني:”تصور معي أننا اضطررنا في المكسيك إلى الإقامة مع سائقي الشاحنات الكبرى، لم نتوفر على فندق جيد، لدرجة كنا نستيقظ في الساعات الأولى من صباح كل يوم بسبب الشاحنات الكبرى المرابطة أمام فندقنا البسيط.

ولم ينس الغزواني لقاء الملك الراحل الحسن الثاني، الذي كان شرطه الوحيد من المشاركة المغربية تمثيل الإنسان المغربي والعربي أحسن تمثيل.

وزاد الغزواني موضحا في هذا الأمر:”طالبنا الملك الراحل الحسن الثاني بأن نمثل الإنسان المغربي والعربي على أحسن وجه، ان نكون القدوة، أن يكون سلوكنا على مستوى كبير من الرقي.”

وزاد:”من توصيات الحسن الثاني أنه طالب من طبيب المنتخب المغربي، ان يحافظ على سلامتنا بالقول..بغيتهم يمشيو ويرجعو سالمين لعابة ديال المنتخب المغربي أمانة عليك.”


فيفا يهدد نجم المنتخب المغربي بالاستبعاد من مباراة كندا





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى