انشقاق داخل مكتب الوداد واستقالات قادمة بعد الديربي

أصبح المكتب المديري للوداد الرياضي يعيش حالة من الانقسام والاختلاف في الرؤى، مع تلويح مجموعة من الأعضاء بالاستقالة.

وأعرب هشام الملاخ، عضو المكتب المديري الحالي، والمسؤول عن لجنة التسويق الرقمي والتواصل، وعضو لجنتي الأخلاقيات وتطوير استراتيجية النادي، عن رغبته في تقديم استقالته مباشرة بعد مباراة “الديربي” أمام الرجاء يوم الأحد المقبل.

وهدد أعضاء آخرون بالاستقالة من مناصبهم مطلع الأسبوع المقبل، بسبب ما اعتبروه “اختراقا” لفريق الوداد من قبل تيار أصبح يتحكم في مجموعة من الأمور داخل النادي.

وعمقت الخرجة الإعلامية الأخيرة للرئيس عبد المجيد برناكي الأمور أكثر، إذ عبر عدد من الأعضاء البارزين في مكتب الوداد، عن رفضهم لتوقيت ومضامين تصريحات الرئيس، قبل أيام معدودة من المباراة الهامة ضد الرجاء.

وعلم “سيت أنفو” أن تيارا داخل مكتب الوداد يدعم أحد المرشحين المحتملين لرئاسة النادي، بينما يرى تيار آخر أن الفريق صار مخترقا ومتحكما فيه من إحدى الجهات.

وأعلنت إدارة الوداد عن فتح باب استقبال الترشيحات لرئاسة النادي، من يومه الجمعة إلى غاية العاشر من يونيو المقبل، على أن يتم الإعلان عن قائمة المرشحين في العشرين من نفس الشهر، بينما سيقام الجمع العام يوم 18 يوليوز.


بلاغ هام من بنك المغرب بمناسبة عيد الأضحى

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى