انتدابات الرجاء تجمع بودريقة بالمدرب زينباور

يستعد محمد بودريقة، رئيس الرجاء الرياضي، لعقد اجتماع مع المدرب الألماني جوزيف زينباور، والمدير الرياضي محمد مديح، لمناقشة ملف الانتدابات خلال فترة الانتقالات الشتوية المقبلة.

وكشفت مصادر “سيت أنفو” أن بودريقة سيجالس زينباور ومديح خلال الأسبوع الجاري، من أجل الحسم في ملف الانتدابات، بعد عقد جلسة سابقة بين المدرب الألماني والمدير الرياضي لتحديد مراكز الخصاص بالفريق.

وأوضحت ذات المصادر أن زينباور أبلغ مديح بحاجته إلى لاعبين إلى ثلاثة على أقصى تقدير، إذ أصر على ضم قلب هجوم، بعد فسخ عقد المهاجم العراقي أيمن حسين، الذي ظهر بمستوى متواضع ولم ينجح في تسجيل أي هدف بقميص الرجاء، كما أبدى رغبة في التعاقد مع مدافع، بسبب المستويات المتباينة للوافد الجديد عبد الله خفيفي.

وستكون جلسة بودريقة مع زينباور ومديح حاسمة في تحديد طبيعة ومواصفات اللاعبين الذين يحتاج إليهم الفريق الأخضر خلال الشطر الثاني من الموسم، حتى يكون لإدارة النادي الوقت الكافي للتفاوض مع العناصر المطلوبة.

ويعتمد زينباور، منذ رحيل أيمن حسين وإصابة المهدي موهوب، على اللاعب نوفل الزرهوني كقلب هجوم، رغم أنه تعود على اللعب كجناح، ويرغب المدرب الألماني في التعاقد مع قلب هجوم صريح يتماشى مع أسلوبه في اللعب.

واقترب المهاجم موهوب من العودة إلى التدريبات الجماعية للرجاء، بعد تدربه بمفرده خلال الفترة الأخيرة، عقب الإصابة القوية التي تعرض لها في مباراة المغرب الفاسي والرجاء، في السابع عشر من شهر شتنبر الماضي.


مستجدات في قضية المنشط الإذاعي مومو

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى