الموعد والقنوات الناقلة لمباراة كوت ديفوار ونيجيريا في نهائي كأس إفريقيا

ينتظر عشاق كرة القدم المباراة النارية التي ستجمع اليوم الأحد منتخبي نيجيريا وكوت ديفوار في نهائي كأس أمم إفريقيا، في نسختها الـ 34، وذلك بملعب الحسن واتارا الأولمبي بأدبيدجان.

وتنطلق أحداث المباراة في تمام الساعة التاسعة حسب التوقيت المغربي، وستنقل على شبكة قنوات “بي إن سبورتس” القطرية (HD 3 Max)، وكذا على قناة الرياضية الأرضية.

واستهلت كوت ديفوار، المتوجة باللقب القاري عامي 1992 و2015، النهائيات الحالية بين المرشحين، لكنها تلقت صفعة تلو الأخرى.

فبعد فوزها على غينيا بيساو في الجولة الأولى من دور المجموعات (2-0)، تكبدت كوت ديفوار الخسارة أمام نيجيريا بالذات بهدف دون رد في الجولة الثانية، قبل أن تتعرض لهزيمة مذلة أمام غينيا الاستوائية 0-4 جعلت “الفيلة” تودع نظريا دور المجموعات بخسارتين.

وانحصرت آمال كوت ديفوار الضئيلة في التأهل بين أفضل أربعة منتخبات تحتل المركز الثالث.

وعادت موزامبيق من بعيد وتعادلت مع غانا 2-2، ثم قدم المغرب هدية لكوت ديفوار بفوزه على زامبيا، فتأهلت “الفيلة” إلى الدور ثمن النهائي بخدمة من “أسود الأطلس”.

وعلى وقع إقالة المدرب الفرنسي جان-لوي غاسيه وتعيين مساعده إيميريس فاييه، استمرت الرواية الايفوارية مع إقصاء السنغال حاملة اللقب بركلات الترجيح، بعد هدف تعادل متأخر من لاعب وسط الأهلي السعودي فرانك كيسييه.

فصل جنوني آخر تحقق في ربع النهائي، عندما عادل المنتخب الايفواري نظيره المالي في الدقيقة الأخيرة رغم لعبه منقوصا منذ الدقيقة 43، ثم اقتنص هدف الفوز في الوقت البدل عن ضائع من الشوط الإضافي الثاني.

فيما جاءت مواجهة كوت ديفوار الأخيرة مع الكونغو الديموقراطية في نصف النهائي أقل صخبا، حسمها العائد إلى التشكيلة الأساسية بعد تعافيه من الإصابة سيباستيان هالر.

وقال المدرب المؤقت لمنتخب كوت ديفوار، فاييه، الذي اعتزل بعمر الـ28 بسبب التهاب في الوريد ولم يسبق له تدريب أي فريق “قلت للاعبين إننا متنا بعد الخسارة أمام غينيا الاستوائية، وقمنا من جديد بعد مباراة المغرب مع زامبيا”.

وأصبح منتخب كوت ديفوار الذي يخوض النهائي الخامس في تاريخه، أول دولة تخسر بفارق أربعة أهداف (أمام غينيا الاستوائية 0-4) ثم تبلغ النهائي، منذ نيجيريا عام 1990 (1-5 أمام الجزائر).

ولن يكون رجال فاييه في نزهة في النهائي أمام نيجيريا حاملة اللقب ثلاث مرات (1980، 1994، 2013) والتي تخوض النهائي الثامن.

وتميز منتخب “النسور الممتازة” في النسخة الحالية بصلابة دفاعه، إذ اهتزت شباك لاعبي المدرب جوزيه بيسرو مرتين في خمس مباريات، علما بأنه فاز على كوت ديفوار تحديدا 1-0 في دور المجموعات.

وبقيادة فيكتور أوسيمين هداف نابولي الإيطالي وأفضل لاعب في القارة السمراء في العام 2023، حصدت نيجيريا التي أخفقت في التأهل إلى مونديال 2022، سبع نقاط في الدور الأول، ثم تخلصت من عقبات صعبة في الأدوار الاقصائية، على غرار الكاميرون (2-0)، أنغولا (1-0) ثم جنوب إفريقيا بركلات الترجيح.

 

 

 

 

 

 

 


whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب



جديد سعيد الناصري في ملف “إسكوبار الصحراء”





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى