المنتخب المغربي يواجه منتخبا لاتينيا بكامل نجومه

يُقبل المنتخب الوطني المغربي، شهر مارس القادم، على مباراتين وديتين إعداديتين، في ظهور هو الأول لأسود الأطلس بعد ملحمة كأس العالم قطر 2022.

وحسب ما أورده مصدر “سيت أنفو”، فإن المنتخب المغربي سيلاقي في التوقف الدولي لشهر مارس القادم، نظيره الكولومبي، بجميع نجومه.

وتابع أن الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم بصدد التوصل لاتفاق مع منتخب لاتيني ثانٍ، يُحتمل أن يكون الأرجنتين أو الأوروغواي.

وأشار المصدر عينه، إلى أن الحسم في هوية الخصم سيكون شهر فبراير القادم،  وأنه في حال فشل المفاوضات مع المنتخب الثاني، سيتم البحث عن منتخب آسيوي، لمواجهته وديا والتحضير لقادم الاستحقاقات، بداية بكأس أمم إفريقيا 2023.

وسبق للمنتخب الوطني المغربي، أن واجه كل من تشيلي وباراغواي وديا، قبل كأس العالم قطر 2022، في انفتاح واضح للكرة الوطنية على نظيرتها اللاتينية.


بسبب فريق الرجاء.. فيفا يلزم الكاف بقرار هام





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى