المشجع التطواني يصنع الحدث رفقة ابنه في قطر ويرد على المتنمرين بشأن الأسنان: إن الله ينظر إلى قلوبكم -فيديو

يواصل المشجع المغربي “محمد الشرفي”، المعروف بالمشجع التطواني رفقة ابنه “ريان” صناعة الحدث في شوارع دولة قطر رفقة باقي المشجعين المغاربة، على هامش مشاركة “أسود الأطلس” في كأس العالم 2022، التي انطلقت يوم الأحد الماضي وتستمر إلى غاية يوم الجمعة 18 دنبر المقبل.

وحرص موفد موقع “سيت أنفو” إلى قطر، على الحديث مع محمد الشرفي، الذي يعتبر من قيدومي مشجعي المغرب التطواني في الأوساط الرياضية المغربية، بالإضافة إلى أنه دائم الحضور في الملاعب لتشجيع “أسود الأطلس” إلى جانب المشجع المغربي الشهير نور الدين فلاح الملقب ب “الظلمي”.

المشجع “الشرفي” تعرض للتنمر عبر وسائل التواصل الاجتماعية، بعد ظهوره في ملعب “البيت” خلال مباراة المنتخب الوطني المغربي ونظيره الكرواتي، وهو يبتسم بسن واحد، رفقة مجموعة من الجماهير المغربية التي كانت متواجدة لمساندة زملاء أشرف حكيمي في أولى مواجهات المونديال.

مباشرة بعد نهاية المباراة، قامت فئة من “المتنمرين” بتدوينات ساخرة على المشجع التطواني، إذ اعتبروا أن المبلغ الذي وفره للذهاب إلى قطر من أجل تشجيع المنتخب الوطني كان الأولى به إصلاح شكل أسنانه قبل التفكير في رحلة الدوحة.

وأبدى الشرفي في حديثه لموقع “سيت أنفو” استياءه من تعرضه للتنمر على شكل أسنانه، حيث طالب السلطات المغربية بالتدخل واتخاد الخطوات اللازمة في حق المتنمرين عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

وتابع الشرفي حديثه مع “سيت أنفو” بالقول: ” إن الله لا ينظر إلى أجسامكم، ولا إلى صوركم، ولكن ينظر إلى قلوبكم.. يجب على الإنسان أن يتحلى بقلب طيب وأن يتغاضى عن السلوك الذي يمكن اعتباره إيذاءً أو تمييزًا من أي نوع”.

يشار إلى أن المنتخب الوطني المغربي، سيواجه في الجولة الثانية من دور مجموعات كأس العالم،نظيره البلجيكي، غدا الأحد، على أرضية ملعب “الثمامة”، انطلاقا من الساعة الثانية زوالا بتوقيت المغرب.


جماهير الهلال تطالب بالتعاقد مع نجم الوداد





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى