اللجنة التنسيقية لكرة الطاولة تندد بمنع الفتح الرباطي من حضور الجمع العام للجامعة

نددت اللجنة التنسيقية لكرة الطاولة بمنع نادي الفتح الرباطي “فرع كرة الطاولة” من دخول قاعة الجمع العام الاستثنائي للجامعة المغربية للعبة، وذلك في الـ28 من نونبر بالعاصمة الرباط.

وأصدرت اللجنة بلاغا تندد فيه بالسلوكات الغير الرياضية التي تمت ممارستها من طرف رئاسة الجامعة المغربية لكرة الطاولة خلال جمعها الاستثنائي، معتبرة منع الفريق ضرب سافر للقانون وللأعراف الرياضية التي تعطيه الحق الأكبر، باعتباره الحائز على الثنائية (الكأس والبطولة) لهذا الموسم، وهو استمرار لنهج رئاسة الجامعة، حين منعت في جمع عام سابق بالقنيطرة، العديد من الأندية من المشاركة في الجمعين السنوي والعادي.

وتابعت اللجنة في ذات البلاغ، أنها سبق لها وأن نددت بإجبار رئيس فريق المغرب الفاسي على الانسحاب من الجمع العام الاستثنائي بعد رفض ممثل الوزارة ورئاسة الجامعة الجواب على سؤاله بخصوص الوضعية القانونية للأندية المغربية التي تعيش حالة من الفوضى والارتجالية، وهو ما وثقه بطلب موجه لممثل وزارة الشبيبة والرياضة بأن يشير محضره لتدخله الذي اعتبر فيه أن هذا الجمع العام غير قانوني ويفتقد لكل الشرعية.

وطالبت اللجنة عبر بلاغها، الوزارة الوصية بعدم اعتماد نتائج ومخرجات الجمع العام الاستثنائي لعدم قانونيته، ولأنه لا يعكس في كل الأحوال رأي ورغبة أندية كرة الطاولة في المغرب.


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى