الكعبي في حيرة بسبب كثرة العروض

يتأهب الدولي المغربي أيوب الكعبي للحسم في وجهته المقبلة، بعد قضاء عطلة عيد الأضحى برفقة عائلته.

وينتهي عقد الكعبي مع أولمبياكوس اليوناني في الثلاثين من يونيو الجاري، ويملك مجموعة من العروض بعد تألقه الكبير خلال موسم 2023-2024، إذ سجل 32 هدفا، نصفها في الدوري اليوناني ونصفها الثاني مقسم بين مسابقتي الدوري الأوروبي ودوري المؤتمر الأوروبي، الذي توج الكعبي هدافا له، بالإضافة إلى مساهمته الفعالة في تتويج فريقه أولمبياكوس باللقب.

وتقدم النادي اليوناني بعرض سخي للكعبي من أجل تمديد مقامه في أثينا، كما توصل اللاعب بعروض من السعودية وتركيا، فضلا عن وجود اهتمام متزايد من العديد من الأندية الأوروبية.

ورشح المهدي بنعطية، العميد السابق للمنتخب الوطني المغربي والمدير الرياضي الحالي لأولمبيك مارسيليا الفرنسي، المهاجم الكعبي لإدارة الفريق، من أجل ضمه خلال فترة الانتقالات الصيفية المقبلة.

وترغب أندية أخرى، كلاس بالماس وخيتافي في إسبانيا، وإبسويتش تاون وليستر سيتي من إنجلترا، وغلطة سراي التركي، في الاستفادة من خدمات الكعبي، الذي ختم موسمه الكبير بثلاثية رفقة “أسود الأطلس” في مرمى منتخب الكونغو، في تصفيات كأس العالم 2026.


مهمة جديدة لطاقم وليد الركراكي في فرنسا

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى