“الفيفا” يفرض عقوبة قاسية على رئيس الاتحاد الإسباني لتقبيله لاعبة

أوقف الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، مؤقتا رئيس الاتحاد الإسباني لويس روبياليس لتقبيله اللاعبة جيني هيرموسو على شفتيها بعد تتويج إسبانيا بلقب مونديال السيدات في سيدني.

وأوضح “الفيفا” في بيان نشره على موقعه يوم السبت: “قررنا اليوم إيقاف السيد لويس روبياليس عن جميع الأنشطة المتعلقة بكرة القدم على الصعيدين المحلي والدولي”، شارحا أن مدة الإيقاف المؤقت ستستمر 90 يوما في انتظار الإجراءات التأديبية.

وتابع: “كما أصدر رئيس لجنة الانضباط في الاتحاد الدولي لكرة القدم، من أجل الحفاظ على حقوق اللاعبة جينيفر هيرموسو والنظام الجيد للإجراء التأديبي، تعليمات إضافية يأمر فيها السيد لويس روبياليس بالامتناع، من خلال نفسه أو أطراف ثالثة، عن التواصل أو محاولة التواصل مع لاعبة المنتخب الإسباني أو المقربين منها”.

وأردف: “كذلك يأمر الفيفا الاتحاد الإسباني وموظفيه، بالامتناع عن التواصل مع لاعبة المنتخب الإسباني جينيفر هيرموسو أو المقربين منها، مباشرة أو من خلال أطراف ثالثة”.

وواصل البيان: “تم إخطار قرار رئيس لجنة الانضباط في الفيفا إلى السيد لويس روبياليس، والاتحادين الإسباني والأوروبي، من أجل الامتثال الواجب”.

واختتم: “لن تقدم لجنة الفيفا التأديبية أية معلومات إضافية حول هذا الإجراء، حتى يتم اتخاذ قرار نهائى بشأنه.. وتؤكد الفيفا التزامها المطلق باحترام سلامة جمیع اﻷشخاص، وبالتالي تدين بشدة أي سلوك يتعارض مع ذلك”.

وتصاعدت حملة الضغوط على روبياليس (46 عاما) بعدما طالبت أعلى السلطات في عالم الكرة المستديرة باستقالته من منصبه إثر تقبيله هيرموسو على شفتيها، حيث تناقلت محطات التلفزة صور القبلة عقب تتويج المنتخب الإسباني باللقب العالمي لمونديال أستراليا ونيوزيلندا بفوزه على نظيره الإنجليزي 1-0 الأحد الماضي في سيدني.

وكان روبياليس رفض الاستقالة من رئاسة الاتحاد الإسباني لكرة القدم أمس الجمعة خلال اجتماع طارئ، حيث كان من المتوقع أن يغادر تحت ضغط مكثف من الحكومة الإسبانية واللاعبات بالإضافة إلى أندية كرة القدم والمسؤولين.


قرار محكمة الاستئناف في قضية “مومو”

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى