الفيفا يستعيد ذكرى أسود الأطلس وهم يغادرون المونديال بشرف المحارب

نشر الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، في مادة رئيسية على موقعه على الإنترنيت، تقريرا استرجاعيا حول المغامرة الاستثنائية لأسود الأطلس في مونديال قطر 2022.

“في مثل هذا اليوم من عام مضى”… كتب موقع “الفيفا” محتفيا بمسار المنتخب المغربي الذي غادر المونديال بشرف المحارب بعد هزيمة في الدور نصف النهائي أمام فرنسا يوم 14 دجنبر 2022.

وتصدرت المقال صورة رئيسية ترمز للروح الرياضية العالية للنجم الفرنسي كيليان امبابي مع النجمين المغربيين أشرف حكيمي وسفيان بوفال في ممر مستودع الملابس بعد المباراة التي انتهت بفوز الفرنسيين 2-0، كما تخللته مقاطع فيديو وصور خالدة من جنون المدرجات ومن لقطات الفرح داخل الملاعب التي شهدت انتصارات المنتخب الوطني.

كرواتيا، بلجيكا، كندا، إسبانيا، البرتغال… كلها سقطت أمام منتخب أسود الأطلس، “المتعطش للمجد والتاريخ في قطر 2022″، يقول الموقع قبل أن يخوض المغاربة مباراة “ملحمية” أمام الفرنسيين.

ويعلق “الفيفا” على هذه المباراة الحاسمة قائلا: “لم يكن لدى المغاربة ما يخجلون منه بالنظر إلى أدائهم، بل على العكس من ذلك، كان عليهم التعافي من هذه المعركة للعب مباراة الترتيب ضد كرواتيا بعد أيام قليلة”.

وأعاد الموقع نشر التغريدة التي ودعت أسود الأطلس: “شكرا جزيلا للمغرب على هذه الرحلة الرائعة والتاريخية. لقد جعلتم قارة بأكملها ترقص فرحا… بل العالم”.

 

المصدر : وكالات

مستجدٌ سارٌ يهم سفيان أمرابط مع مانشستر يونايتد

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى