الفاجعة تلقي بظلالها على نفوس جماهير الوداد وتحجب التعادل المخيب مع المغرب الفاسي

يخيم الحزن على جماهير الوداد الرياضي، بعد مباراة فريقهم، اليوم الخميس، أمام المغرب الفاسي، في المباراة التي جمعتهما، على أرضية ملعب البشير بالمحمدية.

ويحيط بأنصار الوداد، الحزن والأسف على خسارة فرد منهم، جراء أزمة قلبية تعرض لها في مدرجات ملعب البشير، تم على إثرها نقله على وجه السرعة إلى المستشفى، بيد أنه لفظ أنفاسه الأخيرة قبل إيصاله، وفق آخر المستجدات.

وخلفت الواقعة، أسفا وحزنا شديدين على جماهير الوداد، غطت على التعادل المخيب الذي انقاد له الفريق مع المغرب الفاسي، في نتيجة تبقى سلبية للأحمر.

ويحتل الوداد المركز الرابع بـ25 نقطة، بفارق 8 نقاط عن المتصدرين، الجيش الملكي والرجاء الرياضي، دون أن يتمكن من تحقيق أي انتصار في الخمس مباريات الماضية.


الركراكي يضع لاعبا بارزا في كرسي الاحتياط في مباراة الكونغو

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى