الغموض والإحباط يدفعان أحد اللاعبين لمغادرة الوداد

سئم حارس المرمى، أحمد رضا التكناوتي، من وضعه مع نادي الوداد الرياضي، بعدما بات دائم الاستبعاد، مقابل عدم توصله بأي عرض لتجديد عقده مع الفريق.

وذكر موقع “كووورة”، أن التكناوتي يئس من الوضع الحالي الذي يعيشه، بعدم نيله الفرصة وغياب أي عرض لتجديد عقده، الأمر الذي يدفعه إلى مغادرة الفريق.

وتابع أن اللاعب لم يعجب بعرض بازل السويسري، واستمرار وضعه مع الوداد، يدفعه للجوء إلى فريقه الأم، المغرب الفاسي.

وأشار إلى أن اللاعب يرحب بالعودة إلى الـ”MAS”، إن تأكد استمرار وضعه الحالي، عبر استبعاده رغم جاهزية الكاملة، وعدم وجود أي نية من الوداد لتجديد عقده.

وخسر التكناوتي أساسيته ومكانته بالوداد، فور إصابته مع المنتخب الوطني المغربي، وانقضاض بديله، يوسف المطيع، مستفيدا من الوضع، بكسبه للأساسية.


مهمة جديدة لطاقم وليد الركراكي في فرنسا

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى