الزنيتي يتبرأ من الإساءة إلى جماهير الرجاء

كشف عضو من المكتب المديري للرجاء الرياضي لـ”سيت أنفو”، أن أنس الزنيتي، حارس مرمى وعميد الفريق، تحدث إلى أعضاء من إدارة النادي حول الجدل الذي رافق نهاية المباراة الماضية ضد الشباب السالمي.

وأوضح العضو ذاته، أن الزنيتي تبرأ كليا مما نسب إليه بشأن الدخول في ملاسنات مع الجمهور بملعب البشير بالمحمدية، عقب نهاية مباراة الرجاء والشباب السالمي بالتعادل السلبي، مبرزا أنه توجه بكلامه إلى شخص بعينه لثوان معدودة قبل أن يغادر باتجاه مستودع الملابس.

وأكد المسؤول الرجاوي أنه، ووفقا لرواية الزنيتي، فإن أحد مشجعي الرجاء تمادى في توجيه كل أنواع السب والشتم للاعبين، وهو ما رد عليه حارس مرمى الرجاء بقوله: “علاش كاتسب لنا والدينا؟”، ليغادر الملعب مباشرة بعد ذلك.

ولم يجزم مصدرنا في إمكانية معاقبة الزنيتي واللاعب الطوغولي روجي أهولو أو عرضهما على الأقل على اللجنة التأديبية، مشيرا إلى أن الأمر لم يحسم فيه وأن الجميع يركز جهوده في الوقت الراهن على النهوض بالفريق وتحقيق نتيجة الفوز في المباراة المقبلة أمام شباب المحمدية.

وكما أشرنا إلى ذلك قبل أيام، فإن المكتب المديري للرجاء يعيش حالة من الانقسام بين مؤيد ومعارض لقرار عرض اللاعبين على اللجنة التأديبية.


الوزيرة بنعلي تنفي صلتها بـ “الصورة المزعومة” وتتوعد باللجوء إلى القضاء

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى