الركراكي يبرر سبب غياب حمد الله عن المنتخب الوطني

أكد الناخب الوطني وليد الركراكي، أن غياب عبد الرزاق حمد الله عن قائمة المنتخب الوطني المغربي لمباراتي إريتريا وتنزانيا برسم تصفيات كأس العالم 2026، رسالة للاعب من أجل مضاعفة جهوده للمشاركة في كأس أمم إفريقيا المقبلة في كوت ديفوار.

وأوضح الركراكي في الندوة الصحفية التي عقدها صباح يومه الأربعاء بمركب محمد السادس بالمعمورة، أن الوقت الحالي يشهد تألقا لمهاجمين آخرين، على غرار طارق تيسودالي الذي استعاد مستواه ويعد من أهم اللاعبين في الدوري البلجيكي، إلى جانب أيوب الكعبي هداف فريق أولمبياكوس اليوناني، إلى جانب يوسف النصيري الذي وصفه الناخب الوطني باللاعب المهم جدا للمنتخب المغربي.

وتابع الركراكي: “الحصول على مكان داخل المنتخب الوطني أصبح أصعب من ذي قبل، في خط الهجوم لدينا أسماء تتألق بشكل لافت في الظرفية الراهنة، وهناك منير الحدادي الذي بدأ يلعب بانتظام مع فريق لاس بالماس الإسباني، ولدينا تيسودالي والكعبي الذين يمران من مرحلة جيدة، وأنا مهمتي هي استدعاء اللاعب الذي يتناسب مع المرحلة”.

وقال الناخب الوطني، إنه استدعى حمد الله عندما اقتنع بضرورة تواجده داخل المنتخب المغربي، وأن اللاعب مطالب الآن بالاشتغال أكثر إذا أراد الرجوع إلى لائحة “الأسود”.


مستجدات في قضية المنشط الإذاعي مومو

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى