الإعلام الإسباني يكشف أسباب اختيار دياز تمثيل المغرب

تطرقت كبريات الصحف الإسبانية إلى موضوع اختيار إبراهيم دياز، لاعب ريال مدريد، اللعب للمنتخب المغربي عوض تمثيل منتخب “لاروخا”، والأسباب والدوافع التي أدت إلى ذلك.

وأوضحت صحيفة “أس” أن الجانب الإنساني كان له دور مهم في اختيار دياز اللعب للمنتخب المغربي، مبرزة أن اللاعب المنحدر من مدينة مالقا انتظر لأزيد من عامين ونصف دعوة من المنتخب الإسباني وظل يمنح الأولوية دائما لـ”لاروخا”، دون أن يأخذ فرصته.

وكشفت الصحيفة ذاتها أن دياز كان يعول كثيرا على المشاركة رفقة منتخب إسبانيا في الألعاب الأولمبية في طوكيو، غير أن المدرب لويس دي لافوينتي فضل المناداة على داني أولمو وماركو أسينسيو وبريان خيل وميغيل أويارزبال ورافا مير.

ودوري الأمم الأوروبية، فضل دي لافوينتي الاعتماد في الخط الأمامي على ألفارو موراتا وخوسيلو وويليامس وداني أولمو ورودريغو مورينو، رغم أن دياز كان متألقا رفقة نادي ميلان الإيطالي.

وبحسب صحيفتي “ماركا” و”أس”، فإن دياز أحس بالتهميش خلال تلك الفترة، ورغم ذلك ظل ينتظر دعوة من مدرب منتخب إسبانيا، بعد تألقه الكبير مع فريقه الحالي ريال مدريد الإسباني، وفي نفس الفترة كانت الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم تكثف جهودها لإقناعه باللعب لـ “أسود الأطلس”.

وأكدت التقارير أن دياز شعر في نهاية المطاف بالفرق في التعامل بين الاتحاد الإسباني لكرة القدم والجامعة، كما أن الناخب الوطني وليد الركراكي سافر إلى ميلان خصيصا للحديث مع اللاعب ومحاولة إقناعه بالمشروع الرياضي للمنتخب الأول، وتابعه في مدريد بعد انتقاله إلى الريال.

وسبق للمدرب السابق للمنتخب الإسباني، لويس إنريكي مارتينيز، أن استدعى دياز للمشاركة في وديتي السويد واليونان في نونبر من سنة 2021، دون أن يشارك في أي من المباراتين، وهي آخر مرة استدعي فيها للمنتخب الأول.


مكتب الرجاء يحضر مفاجأة سارة لزينباور واللاعبين

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى