إقبال كبير لـ”مغاربة إسبانيا” على مباراتي المنتخب الوطني أمام التشيلي والباراغواي

تشهد مباراتي المنتخب المغربي الإعداديتين أمام التشيلي والباراغواي، إقبالا كبيرا من قبل الجالية المقيمة في إسبانيا.

وحسب التقارير الواردة، فإن إقبالا كبيرا من قبل المغاربة المقيمين في إسبانيا على تذاكر المباراتين المقامتين في برشلونة وإشبيلية، خلال الـ23 والـ27 من شهر شتنبر الجاري.

وتابعت أن الحضور الجماهيري للمغاربة في المباراتين سيكون كبيرا، في ظل حرص الجالية على مساندة أسود الأطلس، خاصة بعد التغيير الذي عرفته المجموعة بتعيين وليد الركراكي خلفا لوحيد خليلوزيتش، واستدعاء النجم، حكيم زياش.

وسيلاقي المنتخب المغربي، أولا نظيره التشيلسي في برشلونة، على أن يرحل إلى إشبيلية لمواجهة الباراغواي، في آخر مباراة خلال التوقف الدولي للشهر الحالي.

وتدخل المباراتين المرتقبتين، في إطار استعدادات المنتخب المغربي لكأس العالم قطر، الذي سينطلق في الـ20 من نونبر على أن يمتد إلى الـ18 من شهر دجنبر لسنة 2022.


عطلة عيد المولد النبوي.. خبر سار للتلاميذ والأساتذة والموظفين بالمغرب





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى