إدارة فندق إقامة المنتخب المغربي بمدريد تعتذر وتكشف القرارات المتخذة

تفاعلت إدارة فندق Eurostars Madrid Towers الذي تقيم فيه بعثة المنتخب الوطني المغربي، بالعاصمة الإسبانية مدريد، مع الأحداث العنصرية التي تعرضت لها المجموعة، من بعض الموظفين العاملين به.

وحسب موقع “TK” التابع لصحيفة “AS” الإسبانية، فإن إدارة الفندق سارعت في اتخاذ إجراءاتها، مباشرة بعد انتشار الصور العنصرية لأحد الموظفين الذين يهينون البعثة لالتزامهم الديني في شهر رمضان.

ووفق المصدر عينه، فإن الفندق أصدر بيانا يعلن فيه وضع ما حدث تحت تصرف الشرطة الإسبانية، والذي جاء فيه أيضا: “بداية نريد الاعتذار من كل شخص شعر بالإهانة لما حدث.. نشعر بالأذى مثل أي مسلم في العالم لما حدث”.

وتابعت إدارة الفندق: “المسؤولون عن هذه الصور لا ينتمون إلى الفندق أو السلسلة، بل هم إضافيون يعملون عندما تكون هناك أحداث في الفنادق، وقد تم بالفعل طردهم واستنكارهم ووضعهم تحت تصرف الشرطة”.

وكان أحد العاملين بالفندق المعني، قد شارك صورا لبعثة المنتخب المغربي في الفندق وهم يتناولون وجبة السحور، مبديا استياءه الشديد بعبارات عنصرية لا تختلف الديني والعرقي.


موعد الإعلان عن نتائج الباكالوريا وتاريخ الدورة الاستدراكية

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى