أكرد يكشف خفايا الإصابة التي هددت حلمه للعب في المونديال

تحدث النجم الدولي المغربي، نايف أكرد، المحترف بصفوف فريق ويست هام يونايتد الإنجليزي عن معاناته مع الإصابة التي تعرض لها وأبعدته عن الميادين لقرابة ثلاثة أشهر عن مباريات “البريمرليغ”.

وقال نايف أكرد في حوار مع الموقع الرسمي لفريقه وست هام يونايتد: “لسوء الحظ ، تعرضت لإصابة شديدة وخرجت من الملعب لمدة أربعة أشهر تقريبًا. لكنني عدت، عملت بجد. لأكون صريحًا ، أردت أن ألعب لوست هام وأؤدي ، لكن الشيء الذي لا يمكننا السيطرة عليه هو الإصابة”.

وأضاف نجم رين الفرنسي سابقا: “لقد كانت ستة أشهر صعبة، وهذا كثير من الوقت، لكنني كنت محظوظًا لأنه كان من الممكن أن يكون أسوأ. أنا فقط بحاجة إلى أن أبقى إيجابيا”.

وتابع: “لأكون صادقًا، كان الشهر الأول صعبًا إلى حد ما، لكن النادي سمح لي بالذهاب إلى المغرب لرؤية عائلتي، والبقاء على مقربة من عائلتي وأصدقائي، وقد ساعدني ذلك كثيرًا على العودة سريعًا وقويًا جدًا”.

وأكمل:”يمكنني أن أفكر في مجرد خوض مباريات كأس العالم وقد لعبت بعض المباريات قبل كأس العالم، لذلك أنا سعيد جدًا بذلك. أنا لائق”.

وأتم:”لقد فقدت الكثير من الوزن بسبب فيروس كورونا وكنت أتحدث أيضًا مع المدرب وأخبرته أنني لست لائقًا للعب أي مباراة في الدوري الإنجليزي الممتاز. لقد عملت كثيرًا في الأسابيع القليلة الماضية والآن أنا جاهز”.


قبل ساعات من إغلاق الميركاتو.. أملاح يفاجئ رونالدو





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى