أزمة في شباب المحمدية واللاعبون يهددون بفسخ عقودهم

أضرب لاعبو شباب المحمدية عن التداريب لثلاثة أيام متتالية، قبل مواجهة نهضة الزمامرة يوم الأحد المقبل، برسم الجولة التاسعة من منافسات البطولة الاحترافية، ليتواصل مسلسل الإضرابات للموسم الثالث على التوالي.

ويعيش الفريق أزمة كبيرة بسبب انعدام ثقة اللاعبين في وعود المكتب المديري، عقب توالي الوعود بصرف مستحقاتهم العالقة، دون أن يتم تنفيذ ذلك، وهو ما دفع مجموعة من اللاعبين إلى التهديد بفسخ عقودهم من جانب واحد بسبب عدم التوصل بجزء مهم من مستحقاتهم العالقة.

ولم يتدرب لاعبو شباب المحمدية بين يومي الثلاثاء والخميس، وقد يستمر الإضراب يومه الجمعة، على بعد يومين فقط من مواجهة نهضة الزمامرة بملعب البشير بالمحمدية.

من جانبهم، ينتظر مسؤولو شباب المحمدية صرف منحة 500 مليون سنتيم، المخصصة للنادي من قبل مجلس عمالة المحمدية، واجتمع خلال الأسبوع الجاري أسامة الناصيري، رئيس الجمعية الرياضية لشباب المحمدية، بهشام العلوي المدغري، عامل عمالة المحمدية، من أجل إيجاد حل لمشكل تأخر صرف المنحة وانعكاس ذلك على الفريق.

ويوجد شباب المحمدية في المركز الحادي عشر في جدول ترتيب البطولة برصيد 8 نقط من 8 مباريات، إذ انهزم في أربع مواجهات وتعادل في اثنتين وفاز في مباراتين.


مستجدات في قضية المنشط الإذاعي مومو

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى