أزمة تغيير المدربين.. ضغط الجماهير أم عدم اقتناع بمستوى الإطار الوطني؟

دخلت البطولة الاحترافية بالمغرب سنتها الثامنة بمستجدات ومعطيات جديدة، إن على مستوى القوانين المنظمة للعبة أوالقوانين المهيكلة للفرق التي تحولت إلى شركات قائمة بذاتها، لكن شبح إقالة المدربين لا يزال حاضرا وسط المكاتب المسيرة للفرق الوطنية، مكرسا بذلك الصورة النمطية التي أصبحت مألوفة منذ سنوات مع بداية كل موسم كروي بالمغرب.

المزيد من التفاصيل في الرابط التالي:

أزمة تغيير المدربين..ضغط الجماهير أم عدم اقتناع بمستوى الإطار الوطني؟

 



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى