حصري.. قيادي مقرب من بنكيران يقاطع اجتماعات الأمانة العامة للعثماني

بالعربية LeSiteinfo - محمد أسوار

كشفت مصادر مطلعة أن قياديا بالعدالة والتنمية، محسوب على تيار عبد الإله بنكيران، الأمين العام الأسبق للحزب، يقاطع اجتماعات الأمانة العامة لـ ”البيجيدي” منذ تولي سعد الدين العثماني أمينا عاما له.

وأوضحت نفس المصادر أن خالد الرحموني المقرب من بنكيران وأحد الوجوه الداعمة له بقوة للبقاء في منصب الأمانة العامة، صار يقاطع اجتماعات أعلى هيئة تقريرية بالحزب، بعد أن جرت الرياح بما لا يرغب فيه، حين لم يتم المصادقة على قانون يقضي بالتمديد لبنكيران لولاية ثالثة.

ورغم أن الرحموني يحمل صفة العضوية في الأمانة الحالية والتي تتكون من 18 عضوا، فإن الأخير ومنذ أن أصبح العثماني على رأس العدالة والتنمية، توارى عن الأنظار بل أنه لم يحضر ولو اجتماعا واحدا للأمانة العامة للحزب.

وربط مقربون من الرحموني بين مقاطعة الأخير لقاءات الحزب، بعدم رضاه عن ”الانتصار” الذي حققه العثماني والداعمين له من ”تيار الإستوزار”، وأيضا على سياسية العثماني في تسيير شؤون الحزب.

إلى ذلك، ربط موقع ” سيت أنفو” الإتصال بسليمان العمراني، نائب الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، لأخذ وجهة نظره في الموضوع، إلا أن هاتفه ظل يرن دون مجيب.

روبرتاج - رغم المراقبة.. الشناقة يزورون طانكة الحولي

Facebook Comments

إقرأ أيضا

بنكيران يستفز دنيا بطمة

بنكيران يستفز دنيا بطمة