بالصور..صراع دموي طاحن بين تيارين داخل أكبر نقابة في المغرب

بالعربية LeSiteinfo - محمد أسوار

اتخذت الصراعات التي نشبت بين تيارين داخل نقابة الإتحاد المغربي للشغل، منحنى خطيرا، حيث تحولت إلى مواجهة، بعد أن اقتحم محسوبون على تيار المتقاعدين الذي يتزعمه أحمد خليلي، نائب الأمين العام لـ ”UMT”، مقر النقابة المذكورة بالرباط، ليلة الخميس، وقاموا بتغيير أقفاله.

ويتهم رشيد المنياري، الكاتب الجهوي لنقابة الإتحاد المغربي للشغل بالرباط، من وصفهم بـ ”المستقدمين من البيجيدي”، بالوقوف وراء العملية، إذ قاموا بتسلق سور المقر وتغيير قفل بابه الخارجي، وتكسير قفل الباب الداخلي.

وتحول الصراع بين تيار المنياري وتيار أحمد خليلي المعروف بـ ”ابن اسماعيل”، الذي يشغل نائب الأمين العام لنقابة ”UMT”، إلى مواجهات عنيفة صباح يومه الجمعة، بعد أن عاود 60 فردا محسوبين على التيار الأخير هجومهم على المقر وشرعوا في تغيير الأقفال.

وربط المستشار البرلماني، رشيد المنياري، بين ما وقع وبين القضية التي فجرها قبل أسبوع، حين طالب بالتحقيق في كيفية صرف أزيد من 17 مليار سنتيم، خصصت لجمعية الأعمال الإجتماعية التي يترأسها نائب موخاريق، وهي القضية التي دفعت المنياري إلى مراسلة أعلى سلطة في البلاد.

من جهته، أفاد مصدر مقرب من موخاريق، أنه انتقل صباح يومه الجمعة، إلى مقر النقابة وأن الأمور تسير بشكل عادي، نافيا أن يكون هناك تغييرا للأقفال كما يدعي التيار المحسوب على المنياري.

بالفيديو – من الميناء إلى سوق الجملة.. تفاصيل “حرب” باعة السمك والشناقة على المواطنين

Facebook Comments

إقرأ أيضا

السطو على ”الصاكات” ووكالات الأموال يقود إلى توقيف 4 أشخاص بالبيضاء

السطو على ''الصاكات'' ووكالات الأموال يقود إلى توقيف 4 أشخاص بالبيضاء