حزب العدالة والتنمية يردّ على طلب استقالة مصطفى الرميد

رفضت الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، استقالة مصطفى الرميد، وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان والعلاقات مع البرلمان، من الحزب.

وكشف بلاغ للأمانة العامة للحزب عقب الاجتماع الشهري المنعقد أمس السبت، أنه “علاقة بما عبر عنه الأستاذ المصطفى الرميد من رغبة في الابتعاد عن العمل السياسي والحزبي، تعلن الأمانة العامة تشبثها بالأخ الرميد واعتزازها وتثمينها لنضاله وإسهاماته السياسية والوطنية”.

وتابع البلاغ بالتأكيد على أن “الأمانة العامة تدعوه الرميد إلى الاستمرار في القيام بمهامه النضالية والحزبية والسياسية الفاعلة في تدعيم الأدوار الإصلاحية التي يضطلع بها الحزب، بما يعزز مسار الإصلاح السياسي والديمقراطي والحقوقي ببلادنا”.

وكانت العديد من الصفحات على منصات التواصل الاجتماعي، تداولت خبر استقالة الرميد من حزب العدالة والتنمية، وهو ما أكده بشكل غير مباشر في تدوينة على حسابه الرسمي بموقع”فيسبوك”.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى