أخنوش: لي صعيب ماشي لي عندو المال وجا للسياسة بل لي جا من السياسة ودار المال

قال عزيز أخنوش، رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار، “عائلتي تشتغل في الإقتصاد منذ ستين أو سبعين سنة، والمغاربة يعرفوننا، كيف جئنا من الأول، (اش شرينا وبعنا، واخا احاول البعض اشوشو)، المغاربة يعرفون الحقيقة”.

وأضاف أخنوش أثناء مروره في حديث مع الصحافة على القناة الثانية، أمس، “في المقابل لا ننسى أن والدي كان أمين عام لحزب، ومعروف بالعمل الذي كان يقوم به في جنوب المغرب”.

وتابع: “وانطلقت التجربة في العمل السياسي الذي انطلق من تافراوت إلى تزنيت إلى الجهة، بعدها البرلمان”.

ولفت بأنه ” كرجل أعمال جئت إلى السياسة، تكون فرحتي كبيرة لما أرى البسمة على وجه المواطن في الأقاليم الهشة، لما أدشن له مشروع بئر أو غرس الزيتون، و(هاذشي ما عندو ثمن)”.

ووصف الخطاب القائل: (كلس فدارك، وخلي غا فئة دير السياسة) بأنه “خطر على المغرب، لأن السياسة خص تكون لكل المجتمع، (كاين) مول الطاكشي، ورجل الأعمال، والأستاذ، والمحامي، وكل واحد من مكانه يمكن أن يساهم في السياسة”.

وعند حديثه عن تضارب المصالح، أوضح بأنه “نقوليك لي صعيب ماشي لي عندو المال وجا للسياسية بل لي جا من السياسة ودار المال”.

وشدد أن القيمة المضافة لرجل الأعمال كبيرة، لأنه يعرف مشاكل العمال، ومحيطهم، والقضايا الإجتماعية والاقتصادية، ويأخذ المخاطرة، وتيعرف فين كاين الخطأ، هؤلاء واجدين، ولديهم تقنيات التسيير أما التكوين السياسي يأتي مع الوقت”.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى