أخنوش يردّ على الشائعات حول ملف “17 مليار” ويكشف الحقيقة

قال عزيز أخنوش، رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار، إن ملف 17 مليار درهم، الذي أثار ضجة بمواقع التواصل الاجتماعي، فيه تسييس كبير منذ مفاوضات تشكيل الحكومة سنة 2017، موضحا أن الخصوم استعملوا هذا الملف كسلاح ضده.

وأوضح أخنوش، في ندوة صحفية عقدتها مؤسسة الفقيه التطواني، أن 17 مليار درهم هو رقم غير صحيح، مؤكدا أنه لا يوجد  ملف أو تقرير لدى اللجنة الاستطلاعية حول المحروقات، يتضمن هذا الرقم.

وأكد أخنوش، أن البرلماني الذي روج لهذا الملف لديه وجهين، لأنه قال كلام داخل قبة البرلمان، وحينما خرج صرح بمعطيات مغايرة، ما جعل وزير بنفس الحزب يفند ما قاله البرلماني، في إشارة للبرلماني عبد الله بوانو عن حزب العدالة والتنمية.

وأضاف رئيس حزب الحمامة، أن 17 مليار درهم ليست سوى ملف سياسي محض.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى