بركة: الممارسة أظهرت وجود ثغرات في دستور 2011

قال نزار بركة، الأمين العام لحزب الإستقلال، عشية اليوم، “لا بد من وقفة تقيمية  للدستور  الذي مر عليه عشر سنوات بعد الإنتخابات المقبلة لمعرفة حصيلة أداء مؤسسات الحكامة”.

وأضاف بركة خلال حلوله ضيفا على مؤسسة الفقيه التطواني بسلا، “من الأمور التي يجب الوقوف عليها، الديمقراطية التشاركية، هل انطلقت أم لا؟، وما هي الأشياء التي يجب أن تتغير في الدستور ليكون أكثر نجاعة”.

وتابع المتحدث ذاته، “لا أدعو إلى تغيير كامل للدستور، لأنه جاء بخيارات أساسية تتجاوز قدرتنا التطبيقية، ولكن ظهرت بعض الثغرات في الممارسة لذلك يجب تجاوزها”.

ولفت بركة  بأن “المواطن عليه أن يرى  ما جاء به  الدستور  على أرض الواقع، وعدد من المؤسسات لم تر النور بعد عشر سنوات من إقراره، منها ما يهم المناصفة والشباب”.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى