حزب بنعبد الله يدعو إلى سَنِّ تدابير فورية لإعانة الفئات المتضررة من “الإغلاق الليلي”

أثار  حزب التقدم والاشتراكية “انتباه الحكومة إلى أن قرار الإغلاق الليلي يخلف تداعيات اجتماعية خطيرة تئن تحت وطأتها مئات الآلاف من الأسر المغربية، وهو ما يتطلب اتخاذ إجراءات فورية لدعم القطاعات المنكوبة والفئات الهشة والمهن المتضررة، وذلك على غرار ما تم القيام به، إيجابا، خلال سنة كاملة من الجائحة بالنسبة لفئات ومهن مختلفة”.

وأكد بلاغ حزب التقدم والإشتراكية اطلع “سيت أنفو” على نسخة منه، على “الأهمية البالغة التي يكتسيها هذا ورش  الحماية الاجتماعية، بالنظر إلى ما ينتظر منه على مستوى تحسين أوضاع ملايين المغاربة، ولا سيما بالنسبة للفئات الكادحة والفقيرة، وهو ما يلتقي تماما مع المشروع المجتمعي القائم على العدالة الاجتماعية الذي يناضل من أجله حزب التقدم والاشتراكية منذ نشأته.

وجدد حزب التقدم والاشتراكية دعمه القوي لهذا المشروع الضخم، واستعداده التام، في إطار المقاربة التشاركية اللازمة بهذا المضمار، ليكون في طليعة المشتغلين على حسن وسلامة تفعيله، وذلك من خلال مواكبة جميع مراحل أجرأته، والإسهام في توفير كافة الشروط المفضية إلى التعميم الكامل للتغطية الاجتماعية وضمان حكامتها الجيدة، مع ما يقتضيه الأمر من ضرورة إبداع الحلول الناجعة، رفعا للتحدي المتعلق بتحسين وتنويع وتقوية العرض الصحي الوطني”.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى