قافلة “100 يوم 100 مدينة” تحط الرحال بالرشيدية.. والسكان يقدمون مقترحاتهم لحزب الأحرار-فيديو

يواصل حزب التجمع الوطني، المبادرة التي أطلقها شهر نونبر 2020، والمتعلقة ببـرنامج 100 يوم 100 مدينة، والتي  تعبر عن قناعة الحزب بضرورة إشراك المواطنين في اتخاذ القرار، والتشاور معهم بخصوص السياسات التي تهمهم.

وفي هذا السياق، حطت قافلة “100 يوم 100 مدينة”، في محطتها الـ89 بمدية الرشيدية، للتجاوب مع سكان المنطقة بشأن المشاكل التي تعاني منها المدينة خاصة على مستوى النقل والصحة والتعليم.

ياسين الجعفري، مشارك في القافلة المذكورة، قال في شريط فيديو نشره حزب الأحرار اليوم الخميس، على قناته بـ”اليوتوب”، إن المدينة تتميز بالهدوء والاستقرار وبعدم غلاء المعيشة، مشيرا إلى أن الإقليم بالرغم من ذلك يعاني من مجموعة من االمشاكل والتي يتعين معالجتها لمواكبة التطور الذي يشهده المغرب.

وأوضح أن هناك كليتين في الرشيدية تابعتين لجامعة مولاي إسماعيل بمكناس لكنهما غير كافيين، مشدّدا على ضرورة بناء جامعة مستقلة بالرشيدية بحكم الاكتظاظ الذي تعرفه الكليتان بسبب توافد العديد من الطلبة من خارج الرشيدية، وذلك من أجل مواجهة مشكل الاكتظاظ وقلة التخصصات بكليتي الرشيدية (خاصة بالنسبة لطلبة الماستر).

كما  لفت المتحدث ذاته الانتباه إلى مشكل النقل وتردي حالة حافلات النقل العمومي بالرشيدية، وكذا إلى ضعف خدمات المستشفى الجهوي بالرشيدية، ما يجبر سكان المدينة إلى التنقل خارج المدينة من أجل العلاج.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى