الإغلاق الليلي خلال رمضان.. برلمانية تسائل العثماني حول دعم الفئات المتضررة من القرار

وجهت النائبة البرلمانية عن حزب الأصالة والمعاصرة، ابتسام عزازي، سؤالا كتابيا إلى رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، لمعرفة الإجراءات المبرمجة لدعم ومواكبة الفئات المتضررة بعد تمديد العمل بالتدابير الاحترازية خلال هر رمضان.

وتساءلت النائبة البرلمانية عن الإجراءات التي ستتخذها الحكومة لمواكبة الفئات المتضررة من قرار الإغلاق، خاصة مع التداعيات الاقتصادية والاجتماعية الوخيمة التي ستعاني منها عدد من الفئات الاجتماعية.

وكانت الحكومة قد قررت حظر التنقل الليلي على الصعيد الوطني يوميا من الساعة الثامنة ليلا إلى الساعة السادسة صباحا، باستثناء الحالات الخاصة وذلك بناء على توصيات اللجنة العلمية والتقنية بضرورة الاستمرار في الإجراءات اللازمة للحد من انتشار وباء كورونا المستجد خاصة مع ظهور سلالات جديدة في المغرب.

وتقرر الإبقاء على مختلف التدابير الاحترازية المعلن عنها سابقا، وذلك وفي سياق تعزيز التدابير الوقائية المتخذة للحفاظ على صحة المواطنات والمواطنين، وأخذا بعين الاعتبار الحركية الواسعة التي يعرفها النسيج المجتمعي المغربي خلال شهر رمضان المعظم، وفي إطار الحرص على أن يمر هذا الشهر الفضيل في ظروف صحية مناسبة تعكس رمزيته الدينية الكبرى. يقول بلاغ للحكومة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى