ممثل إسرائيل بالمغرب: أحاول إقناع أصدقاءنا العدالة والتنمية بأهمية التعاون بين البلدين

قال رئيس التمثيلية الدبلوماسية الإسرائيلية في المغرب، دافيد غوفرين، بأنه “في كل دولة هناك من يؤيد الحكومة ومن يعارضها، وهنا في المغرب المعارضة الإسلامية هي من تعارض استئناف العلاقات المغربية الإسرائيلية”.

وأضاف ممثل إسرائيل في المغرب، في حوار له مع “أصوات مغاربية”، “أحاول أن أقنع أصدقاءنا أعضاء الحزب الإسلامي بمسألة أن التعاون بين البلدين سيفيد الشعبين معا”، في إشارة إلى حزب العدالة والتنمية الذي يقود الحكومة.

وتابع: “هناك مصالح مشتركة بين الجانبين وأنا متأكد أنه في نهاية المطاف سنتأكد إلى أي درجة سيكون التعاون بين الطرفين مفيدا”.

وأوضح أن “العلاقات المغربية الإسرائيلية كانت وما تزال قائمة لفترة طويلة، فالعلاقات الثقافية والاجتماعية استمرت حتى بعد قطع العلاقات الدبلوماسية، الحمد لله اليوم تم استئناف العلاقات الثنائية على المستوى الرسمي كذلك”.

وأكد المتحدث ذاته، أن “استئناف العلاقات بين البلدين سيساعد في تعزيز التعاون في عدة مجالات كالزراعة والسياحة والعلم والمياه وكذلك في قطاع الطاقات المتجددة”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى