أول رد فعل رسمي من ألمانيا بعد إعلان المغرب تعليق التواصل مع سفارتها بالرباط

أفادت تقارير إعلامية ألمانية، أن الخارجية الألمانية، قررت عقد اجتماع مع السفيرة زهور العلوي، للنقاش حول قرار المغرب تعليق اتصاله مع السفارة الألمانية والمؤسسات التي تشتغل لديها.

ويبقى الغرض من هذا اللقاء، حسب ما كشفت عنه قناة “DW” وفقا لمصادرها الدبلوماسية الألمانية، هو فتح قنوات الحوار، والنقاش بخصوص القرار، لاسيما وحسب ذات المصادر، فإن العلاقات المغربية الألمانية عادية وليس هناك أي توتر.

وإذا كان هذا الموقف صادر عن برلين، فإن الرباط، وعبر مصدر دبلوماسي، أكد ل”سيت أنفو” أن القرار جاء نتيجة تراكمات، في مقدمتها ملف الصحراء المغربية، حيث عدمت ألمانيا إلى اعتبار قرار واشنطن مخالف للشرعية الدولية، بل طالبت بعقد جلسة لمجلس الأمن الدولي التابع للأمم المتحدة حول الموضوع، كما أن ألمانيا مارست ضغوط من أجل إقصاء المغرب من الملف الليبي منذ مؤتمر برلين 2020.

حري بالذكر إلى أن المغرب قرر قطع اتصالاته بالسفارة الألمانية بالمغرب، ووقف جميع مشاريع التعاون معها ومع مؤسساتها، كما أن الخارجية المغربية، أوقفت جميع اتصالاتها بالسفارة الألمانية، وهو بمثابة تنبيه لبرلين، وتعبير عن استياء الرباط مما قامت به برلين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى