بعد إجرائه عملية جراحية.. العثماني يكشف الحالة الصحية للرميد-صورة

كشف رئيس الحكومة والأمين العام لحزب العدالة والتنمية، سعد الدين العثماني، أن العملية الجراحية التي خضع لها وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان والعلاقات مع البرلمان، مصطفى الرميد، تكللت بالنجاح.

جاء دلك عقب زيارة قام بها سعد الدين العثماني رفقة وفد من الأمانة العامة للحزب، إلى الرميد بمستشفى محمد السادس ببوسكورة، من أجل الاطمئنان على وضعه الصحي بعد العملية الجراحية.

وكان وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان والعلاقات مع البرلمان، مصطفى الرميد، تقدم استقالة من عضوية الحكومة يوم امس السبت، في رسالة وجهها إلى رئيس الحكومة.

وأعزى مصطفى الرميد قرار الاستقالة إلى حالته الصحية وعدم قدرته على الاستمرار في تحمل أعباء المسؤوليات المنوطة به.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى