أوعويشة يقفُ على تنزيل القانون الإطار بجامعتي أكادير ومكناس

على هامش الاجتماع التنسيقي الجهوي حول تنزيل مضامين القانون الإطار 51.17 المتعلق بمنظومة التربية والتكوين والبحث العلمي، المنعقد صباح يومه السبت 27 فبراير 2021 بزاكورة، ترأس الوزير المنتدب المكلف بالتعليم العالي والبحث العلمي، إدريس أوعويشة اجتماعا تنسيقيا لتتبع عملية تفعيل القانون الإطار 51.17 المتعلق بمنظومة التربية والتكوين والبحث العلمي بجامعتي ابن زهر-أكادير ومولاي إسماعيل-مكناس.

وعرف اللقاء، حسب بلاغ توصل “سيت أنفو” بنُسخة منه، “حضور الكاتب العام للقطاع، محمد خلفاوي، ورئيسي الجامعتين المذكورتين، عبد العزيز بنضو والحسن سهبي وعمداء الكليات ورؤساء المؤسسات التابعة للجامعتين ومجموعة من المسؤولين من الإدارة المركزية، حضوريا وعبر تقنية المناظرة المرئية.

وخلال هذا الاجتماع، تمت مناقشة عدة محاور تندرج في إطار تنزيل وأجرأة مقتضيات القانون الإطار 51.17 المتعلق بمنظومة التربية والتكوين والبحث العلمي على مستوى جهة درعة تافيلالت.

وعلى رأس جدول الأعمال، أهمية الشراكة والتعاون في تنفيذ المشاريع المتعلقة بأجرأة القانون الإطار مع تقديم أهم الشراكات المبرمة أو المتوقع إبرامها في هذا الإطار، ومدى تقدم المشاورات بشأنها، وكذا كيفية تحديد وتعبئة الشركاء، والعروض التربوية المفتوحة بالجامعتين مع مناقشة الكيفيات الكفيلة بتتبع مسار الطلبة وتسهيل إدماجهم في سوق الشغل.

وأورد البلاغ، “مدى وأهمية اعتماد مؤشرات الجودة في بلورة وتنفيذ المشاريع، وكان هذا الاجتماع التنسيقي فرصة سانحة للتطرق إلى مجموعة من الإكراهات التي تواجهها الجامعتين أو التي قد تعترضها في هذا الإطار، مع مناقشة مستفيضة خصت السبل الكفيلة بتجاوزها”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى