المغرب ينضم لمجموعة اتصال الاتحاد الإفريقي حول ليبيا

قال مصدرٌ لـ”سيت أنفو” إن المغرب بات عضو داخل مجموعة اتصال الاتحاد الإفريقي حول ليبيا.

وأضاف المصدر في حديثه للموقع أن دينيس ساسو نغيسو، رئيس جمهورية الكونغو ورئيس اللجنة رفيعة المستوى للاتحاد الأفريقي حول ليبيا، أبلغ مفوضية الاتحاد الأفريقي على مستوى قسم السلم والأمن، بهذا الانضمام، وذلك عشية قيمة الاتحاد الأفريقي على مستوى رؤساء الدول والحكومات.

وبحسب المعطيات التي حصل عليها “سيت أنفو” من مصدره، فإن هذه المجموعة تضم عددا من رؤساء الدول من بينهم رؤساء مصدر وتشاد والكونغو وجنوب إفريقيا، وكذا رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي موسى فقي.

ويبقى الهدف من هذه المجموعة، تنسيق الجهود الدولية في إطار الوصول إلى حل دائم للأزمة في ليبيا، بعيدا عن التدخلات الأجنبية والعسكرية بما يضمن وحدة وسيادة ليبيا، وهو الموقف الذي تتبناه الرباط، على اعتبار أن هذه المجموعة تعقد لقاءاتها بحضور الأطراف الليبية، في وقت سبق لناصر بوريطة وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، أن أكد أمام أعضاء مجلس النواب في ليبيا والمجلس الأعلى للدولة، بأن المغرب لن يشارك في أي اجتماع أو مبادرة لا تضم الأطراف الليبية.

تجدر الإشارة إلى أن مجموعة اتصال الاتحاد الأفريقي حول ليبيا، تم إنشاؤها وفقا لقرارات الدورة 33 لقمة الاتحاد الإفريقي والتي عقدت قبل عام من اليوم، بالعاصمة الإيثوبية أديس أبابا.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى