البيجيدي يجر لفتيت للمساءلة بسبب تدبير الجماعات الترابية

وجه فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب، مراسلة لرئيس لجنة الداخلية بالمجلس، يطالب من خلالها، بحضور وزير الداخلية عبد الوافي لفتيت، لمناقشة أثر المذكرات الصادرة عن وزارة الداخلية، على التدبير الحر واختصاصات الجماعات الترابية.

وحسب نص المراسلة التي يتوفر “سيت أنفو” على نسخة منها، فإن فريق البيجيدي يطالب بحضور لفتيت لمناقشة هذا الموضوع، وذلك بعد توصل رؤساء جماعات بعدد من الدوريات والمناشير الصادرة عن “أم الوزارات”، مؤخرا بخصوص تدبير هذه الجماعات، لاسيما التدبير المالي وضرورة الحصول على تأشيرة الوالي أو العامل.

وليس البيجيدي وحده من يريد مناقشة هذا الموضوع، فقد سبق لحزب الأصالة والمعاصرة أن عبر عن انتقاده لتدخل المصالح المركزية للوزارة في تدبير الجماعات الترابية، وذلك في بيان لمكتبه السياسي في وقت سابق.

وشهدت الأيام الأخيرة، توترات غير مسبوقة بين مسؤولي الإدارات الترابية، ورؤساء جماعات تابعين للبيجيدي، كما هو الحال بالنسبة للعاصمة الرباط، والتي شهدت مشادات كتابية بين الصديقي عمدة الرباط ووالي الجهة محمد اليعقوبي، بسبب خلاف حول إنشاء “باركينغ” بشارع محمد الخامس بالرباط.

زر الذهاب إلى الأعلى