جولة جديدة من الحوار الليبي بالمغرب

كشف مصدر خاص لـ”سيت أنفو” أن المغرب مقبل على احتضان جولة جديدة من الحوار الليبي، بين المجلس الأعلى للدولة ومجلس النواب الليبي.

وأضاف المصدر، الذي فضل عدم الكشف عن هويته، أن اللقاء سيقام بمدينة بوزنيقة نهاية الأسبوع الجاري، وسينطلق الجمعة المقبل على أن يصل وفدي المجلس الأعلى للدولة ومجلس النواب الليبي غدا الخميس للعاصمة الرباط.

ويواصل الحوار الليبي، وفقا لذات المصدر، مشاورات حول المناصب السيادية المنصوص عليها في المادة 15 من اتفاق الصخيرات، وهو الحوار الذي كان قد انطلق بمدينة بوزنيقة خلال شتنبر الماضي في جولة أولى، ثم جولة ثانية في أكتوبر، ولقاء جمع الطرفين بمدينة طنجة خلال بداية شهر دجنبر، كما أن المغرب نجح في استضافة لقاء تدويب الخلافات بين أعضاء مجلس النواب الليبي.

ويعتبر المغرب، بلدا لتقريب وجهات النظر بين الفرقاء في ليبيا، حيث لا يملك الحل ولا المبادرة، ويرفض التدخل الأجنبي، ويعتبر أن أزمة ليبيا سياسية، تستوجب الحل السياسي، وأن الليبيون قادرون على الوصول لهذا الحل بدون وصاية ولا تدخل.

زر الذهاب إلى الأعلى