أضرار الفيضانات الأخيرة.. “اعمارة” ينبه البرلمانيين

نبه عبد القادر اعمارة، التجهيز والنقل واللوجيستيك والماء، النواب البرلمانيين، إلى أن موضوع الأضرار التي أحدثتها الفيضانات في المدارات الحضرية، هو من اختصاص وزارة الداخلية التي هي تتوفر على المعطيات بهذا الخصوص، مسجلا أن السؤال  الذي طرح عليه ليس من اختصاص وزارة التجهيز واللوجستيك”السؤال كان يجب أن يطرح على وزارة الداخلية لأن الموضوع فيه معطيات مرتبطة بالجماعات الترابية، وزارة الداخلية هي التي لديها الوصاية”.

ووجهت الفرق النيابية،  أغلبية ومعارضة، بالغرفة الأولى، حوالي 13 سؤالا لعبد القادر اعمارة،  وزير التجهيز والنقل واللوجستيك، اتصلت كلها حول الفيضانات الأخيرة التي عرفتها مجموعة مت المدن المغربية وفي مقدمتها الدار البيضاء.

وكشف اعمارة، زوال اليوم الاثنين في الجلسة الأسبوعية المخصصة الأسئلة الشفهية بمجلس النواب، أن إنشاء قناة بوسكورة بالدار البيضاء،  هذا المشروع الذي وصفه بــ” الضخم”، كلف حوالي 900 مليون درهم، ساهمت فيه وزارته ( التي أعدت لها الدراسة ) بحوالي 100 مليون درهم.

وأوضح اعمارة أن قناة بوسكورة، والتي تضم نفقا يمتد على مسافة 6 كيلومتر، كان تم التفكير في إنشائها بعد الفيضانات التي عرفتها مدينة الدار البيضاء خلال سنوات 1995، 2002، و2010، مؤكدا أن ” هذا النوع من القنوات ضروري، لأن الذي وقع في عدد من المدن هو عدم تحصينها من ناحية البناء، مما كان له أثر في تجميع مياه الأمطار”.

وكشف أعمارة خلال ذات الجلسة عن مشروع آخر لا يقل أهمية عن الأول، أعدت فيه وزارته دراسة متكاملة في إطار التعاون مع التعاون الألماني، ويتعلق الأمر بـ” تجميع مياه أمطار المدن، والاستفادة منها في سقي المناطق الخضراء، وملاعب الكولف، وربما في بعض الاستعمالات الأخرى”.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى