في سابقة هي الأولى من نوعها.. الأحرار يطلق “أكاديمية” لتكوين المنتخبين

في سابقة من نوعها، أعلن حزب التجمع الوطني للأحرار، صباح اليوم الاثنين، عن اطلاق مبادرة جديدة تحت اسم” أكاديمية التجمع الوطني للأحرار”، وهي عبارة عن بوابة الكترونية موجهة لقواعد حزب التجمع الوطني للأحرار.

ومن المنتظر أن يستفيد من هذه المبادرة في مرحلة أولى المرشحون للاستحقاقات الانتخابية المقبلة.

وقال عزيز أخنوش رئيس حزب التجمع الوطني، إن هذه المبادرة تأتي استجابة للتوجيهات الملكية السامية التي تؤكد على أهمية الرقي بالعمل السياسي وتدبير الشأن العام، وتجديد آليات الاشتغال.

وأوضح أخنوش، الذي أعطى انطلاقة هذه المبادرة بمدينة الرباط، أهمية هذه المبادرة من حيث مساهمتها في تكوين منتخبين على دراية كافية بواجباتهم وبسبل التفاعل مع المواطنين، بالإضافة لحث المرشحين على تخليق الحملة الانتخابية وحسن تدبيرها، واكتساب المعارف عندما يتعلق الأمر بتحمل المسؤولية وتدبير المجالس المنتخبة.

ونوه أخنوش بالدينامية الرقمية التي يعرفها الحزب، مؤكدا على أن هذه المبادرة تنضاف إلى سابقتها والتي كان الحزب سباقا من خلالها في تبني تقنيات رقمية تضمن استمرارية العمل، لإنجاح مختلف المحطات التنظيمية.

وتوفر أكاديمية الأحرار ثلاث مسارات للتكوين تهم مسار التكوين الخاص بانتخابات مجالس الجهات ومسار التكوين الخاص بالانتخابات التشريعية ومسار التكوين الخاص بانتخابات المجالس المحلية، إضافة إلى مسار تكوين مشترك تحت مسمى ” مسار الأحرار “.

كما تتيح البوابة الالكترونية للمستفيدين عددا من الخدمات المهمة كالمكتبة الرقمية والدورات التكوينية عن بعد والندوات الرقمية والوثائق المرجعية، بالإضافة لتخصيص فريق متخصص للتتبع الدائم لمسار تكوين المشاركين عبر تخصيص رقم أخضر لهذه العملية، وعن طريق البريد الالكتروني.

وحاول كل من أمينة بنخضرا، وامحمد القباج وعادل الزايدي أعضاء لجنة تطوير المبادرة، تقديم توضيحات تفصيلية عن مكونات هذه المبادرة، وأهميتها في مصاحبة منتخبي الغد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى