بركة: لا توتر أو خلافات مع شباط بعد عودته والاستقلال “رجع لصباغتو”

نفى نزار بركة، الأمين العام لحزب الاستقلال، وجود أي توتر أو خلافات مع حميد شباط، العائد مؤخرا إلى أرض الوطن بعد غياب دام قرابة ثلاثة سنوات قضاها بين دولتي ألمانيا وتركيا.

وقال بركة أثناء مروره في برنامج “حديث مع الصحافة” يديره الصحفي عبد الله ترابي، يوم أمس، على القناة الثانية أن “حميد شباط، عاد إلى الوطن، وهو نائب برلماني، وعضو المجلس الوطني للحزب، وأمين عام سابق، ولا يوجد أي توتر بيننا، وما يروج عن ذلك غير صحيح”.

وأضاف المتحدث ذاته، في رسالة غير مباشرة إلى فترة حميد شباط لما تولى قيادة حزب علال الفاسي من 2012 إلى 2017، أن الحزب حاليا يشتغل على بناء “تصور وخطة وخطاب جديد”.

وأورد بركة، “كما ترون، اتجه الحزب نحو خطاب جديد بدون إثارة أو سب أو قدف، وأساسه تقديم بدائل، ويمكن القول بشكل أصح “رجع لصباغتو”، والاستقلال معروف برزانة في التعامل، ومواقفه المبنية على قيم وتصورات الحزب”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى