انتشار مرض الليشمانيا.. الفريق الاشتراكي يحذر من تفاقم الأوضاع بتنغير

وجه الفريق الاشتراكي بمجلس النواب سؤالا كتابيا إلى عزيز رباح، وزير الطاقة والمعادن والبيئة، حول تأثير محطة تطهير السائل قلعة مكونة على ساكنة واد دادس بإقليم تنغير.

وقال الفريق الاشتراكي، إن ساكنة واد دادس بإقليم تنغير تعيش وضعا بيئيا كارثيا، بسبب طرح صبيب محطة تطهير السائل قلعة مكونة مما ساهم في انبعاث الروائح الكريهة وانتشار مرض الليشمانيا.

وحذر الفريق من تداعيات طرح صبيب محطة تطهير السائل بالواد، لم تنحصر أضراره على الساكنة فقط، بل شملت أيضا الثروة السمكية والطيور بمختلف أنواعها والحيوانات والكائنات التي تعيش داخل الوسط إضافة إلى تأثير مياه الواد على الثروة النباتية والأشجار، مما يتطلب حلا عاجلا لهذا الضرر البيئي البليغ .

وطالب الفريق من الوزير الوصي على القطاع بتوضيح الإجراءات والاحتياطات التي ستتخذها الوزارة للحد من مخاطر الوضع البيئي الذي تعرفه ساكنة واد دادس.

زر الذهاب إلى الأعلى