أمزازي يكشف عدد المصابين بكورونا في الوسط التعليمي

شدد سعيد أمزازي، وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، على أن جائحة كورونا لازالت ترخي بظلالها على المنظومة التعليمية الوطنية كما هو الشأن بالنسبة لجميع الدول الأخرى، موضحا أن عدد المؤسسات المدرسية المغلقة منذ انطلاق الموسم الدراسي الحالي بلغ 468 مؤسسة، من بينها 100 مؤسسة خصوصية، يدرس بها 270 ألف تلميذ.

وأبرز أمزازي، زوال اليوم الاثنين في الجلسة الأسبوعية المخصصة الأسئلة الشفهية بمجلس النواب، أنه تم تسجيل 13 ألف و619 إصابة بالفيروس في الوسط التعليمي، ولم تتجاوز نسبة الإصابة في صفوف التلاميذ 0.06في المائة، و 3 في المائة بالنسبة للأطر التربوية و الإدارية والتقنية، مسجلا أنه تم التمكن بفضل الانخراط الكبير والمسؤول للفاعلين التربويين وشركاء منظومة التعليم، من رفع تحدي الاستمرارية البيداغوجية وتنظيم الامتحانات الإشهادية الوطنية والجهوية لسلك الباكالوريا، وتأمين الدخول المدرسي الحالي باعتماد أنماط تربوية محددة وبروتوكول صحي صارم تم وضعه بالتخطيط مع مصالح وزارة الصحة، مشيرا كون الجائحة و” بمنطق رب ضارة نافعة أعطت دفعة قوية لرقمنة العملية التعليمية وتطوير تجربة التعليم عن بعد باعتباره مكملا للتعليم الحضوري”.

زر الذهاب إلى الأعلى