الـPPS يدعو الحكومة إلى فرض ضريبة على الثروة

يرى حزب التقدم والاشتراكية أنه أضحى من الضروري فرض ضريبة على الثروة في إطار البحث عن موارد جديدة لتمويل التكاليف العمومية، وتوسيع الوعاء الجبائي، والسعي نحو تحقيق العدالة الجبائية، موضحا أن هذه الضريبة من شأنها أن تساهم في الحد من الفوارق الاجتماعية الواسعة في بلدنا.

هذه واحدة ضمن مجموعة من الاقتراحات التي قدمها حزب التقدم والاشتراكية من خلال مجموعته النيابية بمجلس النواب، ضمن التعديلات المقترحة على مشروع قانون المالية لسنة 2021.

يشار أن محمد بنشعبون، وزير الإقتصاد والمالية واصلاح الإدارة كان سبق له رفض فرض أي ضريبة على الثروة في قانون المالية السابق، معللا رفضه كون  أن كثيرا من التجارب العالمية تخلت عن الضريبة على الثروة، لأن “فرضها على من يملك المال يمكن أن يدفعه إلى الذهاب إلى مكان آخر، لأن العالم أصبح مثل قرية صغيرة”، وأنه ” ماشي وقتها دبا”.

كما اقترح حزب التقدم والاشتراكية عدم فرض الضريبة التضامنية المستجدة في ذات مشروع القانون المالي على الأجور التي تقل عن 20 ألف درهم،  داعيا إلى الرفع من ميزانيتي كل من قطاع الصحة والتعليم، وكذا الرفع من مناصب الشغل بالنسبة للقطاعين.

ودعا الحزب ذاته إلى تخصيص 100 ألف منصب شغل لفائدة الدكاترة المعطلين، مقترحا رفع عمر الأجير من 30سنة إلى 40 سنة، بخصوص الإعفاء من الضريبة على الدخل لمدة سنتين بالنسبة للشباب الذين يبرمون عقد عمل لأول مرة.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى