سياسة

الرئاسة تكشف تطورات الحالة الصحية للرئيس الجزائري

أكدت الرئاسة الجزائرية أن الحالة الصحية للرئيس الجزائري عبد المجيد تبون مستقرة ولا تدعو للقلق، وأضاف البلاغ الذي صدر يوم أمس، أنه بعد خضوع الرئيس لفحوصات طبية معمقة في أحد أكبر المستشفيات الألمانية المتخصصة، يؤكد الفريق الطبي تفاؤله بنتائج الفحوصات، وحالته الصحية مستقرة ولا تدعو للقلق.

وأضاف نفس المصدر أن الرئيس الجزاري تلقى العلاج المناسب وأن حالته الصحية مستقرة ولا تدعو للقلق.

وكانت الرئاسة الجزائرية، قد أعلنت أنه تم مساء يوم الأربعاء الماضي نقل الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون، إلى ألمانيا، وذلك لإجراء فحوصات طبية معمقة.

وأضاف بيان الرئاسة الجزائرية، إنه تقرر نقل الرئيس الجزائري لألمانيا لإجراء فحوصات طبية معمقة، بناء على توصية الطاقم الطبي.

وكان الطاقم الطبي للرئاسة الجزائرية، قد نصح عبد المجيد تبون بـ”مباشرة حجر صحي طوعي” لمدة خمسة أيام، على إثر إصابة العديد من الأطر بفيروس كورونا المستجد برئاستي الجمهورية والحكومة.

زر الذهاب إلى الأعلى