سياسة

المهاجري منتقدا الأزمي: “الفايسبوكيون هوما لي تيخدمو بيليكي بالمعقول”

انتقد هشام المهاجري النائب البرلماني عن حزب الأصالة و المعاصرة بشدة من يُهاجم رواد مواقع التواصل الإجتماعي بالقول: “الفايسبوكيون قاموا بحملة مهمة خلال جائجة كورونا”.

وأضاف المهاجري في كلمته أثناء مناقشة قانون المالية لسنة 2021 بلجنة المالية والتنمية الإقتصادية يوم أمس الثلاثاء، أن “(هوما لي نفعوا) في ملف المحروقات، ودفعوا البرلمان للقيام بحملة استطلاعية”.

وأوضح المصدر ذاته، أن “رواد مواقع التواصل الاجتماعي من منعوا تمرير قانون تكميم الأفواه، (دارو هاذشي بيليكي ما كانوش تيتخلصو) “.

وشدد المتحدث ذاته، أن “(هاذو لي تيخدمو بيليكي) بالمعقول، ونأتي اليوم، ونقول أنهم يبخسون الحياة السياسية”،  في إشارة إلى إدريس الأزمي البرلماني عن حزب العدالة والتنمية الذي هاجم مؤثري “الفايسبوك”، قبل أن يعلن أنه يقصد فرد أو فردين فقط.

وأورد في بداية كلمته، “للأسف هذه السنة سأدافع عن حزبي الثاني الذي أفتخر بالانتماء إليه، وهو حزب الفايسبوك، أو حزب مواقع التواصل الاجتماعي، ربما الحصانة سوف تذهب، لكن حرية داخل هذه الفضاءات ستبقى مضمونة مهما طال الزمن”.

زر الذهاب إلى الأعلى