العثماني: الأشخاص المسنين أكثر عرضة للإصابة بفيروس كورونا

بالعربية LeSiteinfo - خديجة الشافي

اعتبر رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، أن جميع الفئات العمرية معرضة لخطر الإصابة بفيروس كورونا المستجد، إلا أن المسنين هم الأكثر عرضة وذلك خلال لقاء وطني خصص لإطلاق الحملة الوطنية التحسيسية السادسة لهذه الفئة.

وأشار العماني إلى أن هذا المعطى يستوجب رفع مستوى الوعي بالاحتياجات الصحية الخاصة بهم، وزيادة الوعي والتقدير لدور العاملين في المجال الصحي والنهوض بثقافة التضامن بين الأجيال، مع تعزيز الوعي لدى الأطفال والشباب بضرورة الانخراط في مجال حماية هذه الفئة وتعزيز مكانتهم داخل الأسرة والمجتمع.

وشدد رئيس الحكومة على أن هذه الحملة محطة للوقوف على الواقع والآفاق المستقبلية للنهوض بأوضاع كبار السن، وفرصة لتسليط الضوء على البرامج والإجراءات التي اتخذتها المملكة بشأنهم.

وكشف رئيس الحكومة أن المغرب يعرف تحولا ديمغرافيا مستمرا مع تراجع نسبة الأطفال دون 15 سنة وتزايد الأشخاص البالغين من العمر 60 أو أكثر، والذين يمثلون 11,3 في المائة من مجموع السكان، أي حوالي 4 ملايين نسمة سنة 2020، كما أن 57,5 في المائة من المسنين 60 سنة فما فوق، مصابون بمرض مزمن واحد على الأقل، منهم 49,3 بالمائة مسنات و65,3 بالمائة رجال.

وأضاف أن الحكومة قامت بتوفير المرتكزات الأساسية للانتقال إلى معالجة قضايا هذه الفئة على أساس مبدأ الحق وليس فقط الرعاية، وذلك في إطار الانسجام التام مع الالتزامات الدستورية لسنة 2011.

ويضم البرنامج الحكومي 2016-2021، مجموعة من الإجراءات منها وضع سياسة وطنية للأشخاص المسنين، واعتماد إطار تنظيمي لتدخل الدولة والمجتمع المدني لضمان حقوقهم وصون كرامتهم، وتفعيل المرصد الوطني للأشخاص المسنين، وإحداث برنامج خاص بصحة الأشخاص المسنين.


‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

الحكومة تدعو لتنزيل مضامين التصاميم المديرية للاتمركز الإداري

الحكومة تدعو لتنزيل مضامين التصاميم المديرية للاتمركز الإداري