قيادي بالبيجيدي ينتقد “انقلاب” الاستقلال على موقفه بخصوص احتساب القاسم الانتخابي

بالعربية LeSiteinfo - نعيمة المباركي

استغرب محمد أمحجور، عضو الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، ونائب عمدة طنجة، إنقلاب حزب الإستقلال على موقفه من القاسم الانتخابي، والذي عبر عنه في المذكرة التي وجهها لوزارة الداخلية، وتبنيه لموقف الأحزاب المطالبة باحتساب القاسم الانتخابي على أساس المسجلين( الحركة الشعبية، التجمع الوطني للأحرار، الاتحاد الدستوري، الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية).

وقال أمحجور، في تدوينة له على صفحته في الفيسبوك، عنونها ب ” خربشات إنتخابية…مكتوب يطير وكلمات تسير”، إن من عجائب المشاورات الانتخابية التي تجريها وزارة الداخلية، أن تتخلى الأحزاب عن نصوصها المكتوبة كما قدمتها رسميا لوزارة الداخلية، وتغير مواقفها من قضايا جوهرية في النظام الانتخابي ومنها قضية القاسم الانتخابي واللائحة الوطنية ومشاركة مغاربة العالم في الانتخابات.

وأشار عضو الأمانة العامة للبيجيدي أنه ” عكس ما جاء في مذكرته حول القوانين الانتخابية، انقلب حزب الاستقلال على موقفه من القاسم الانتخابي، بحيث أصبح يرى أنه من الضروري احتساب القاسم الانتخابي على أساس المسجلين :” أحزاب عريقة منها حزب الاستقلال تضع مقترحاتها المكتوبة جانبا، وتلتحق بمقترحات عجيبة لم يسبقنا إليها إنس ولا جان، بحيث يصبح الذهاب إلى صندوق الاقتراع أو مقاطعته سيان’.

يبقى السؤال الذي يستحق لأهل الذكر أن يجدوا لها جوابا،  يردف امحجور، هو ” كيف تنسخ الأحزاب مكتوبا رسميا بكلمات خفيفات في اللسان ثقيلات في ميزان الإساءة إلى ديموقراطية لم ترسخ بعد، ويراد لها أن تنكص وتبور”.

 


‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

أصيب بـ “كورونا”.. البرلماني عمر حجيرة يسائل وزير الصحة حول امتلاء مراكز استقبال مرضى “كوفيد”

أصيب بـ "كورونا".. البرلماني عمر حجيرة يسائل وزير الصحة حول امتلاء مراكز استقبال مرضى "كوفيد"