هل تتوافق الأحزاب والداخلية على الرفع من مقاعد اللائحة الوطنية للنساء؟

أكد مصدر لـ”سيت أنفو” أن النقاشات الجارية حتى الآن بين قادة الأحزاب السياسية ووزارة الداخلية، توقفت عند اقتراح الرفع من عدد مقاعد اللائحة الوطنية للنساء.

وأضاف نفس المصدر أن الاقتراح لم يتم الاعتراض عليه بصفة نهائية، إلا أنه ما يزال قيد الدرس والتفاوض بين الأطراف.

وأضاف نفس المصدر أنه حتى إذا تم الحسم في الرفع من عدد المقاعد المخصصة للنساء في مجلس النواب، إلا أن هناك توجها لتحويل اللائحة الوطنية إلى لوائح جهوية.

وأضاف نفس المصدر المتتبع للتقاشات الجارية بين الطرفين، أن الهدف من تحويل اللائحة الوطنية للنساء إلى لوائح جهوية هو فتح المجال للمنافسة الحقيقية بين كل الكفاءات والقدرات التي تتوفر عليها الأحزاب السياسية في الجهات والأقاليم، وليس فقط ترتيبها في لائحة وطنية بمعايير قد لا تكون دائما موضوعية.

وزاد نفس المصدر أن تحويل اللائحة الوطنية إلى لوائح جهوية ستفقد حزب العدالة والتنمية عددا من المقاعد التي تحصل عليها في التجربة التشريعية السابقة، لفائدة الأحزاب الأخرى.

 

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى