شباط يتبرأ من صفحة فايسبوكية ويوضح: وهبي تجمعني معه علاقة أخوة وعمل قديمة

بالعربية LeSiteinfo - فرنان محمد

تبرأ حميد شباط الأمين العام السابق لحزب الاستقلال، مما نسبته له الصفحة الفايسبوكية “حميد شباط – حركة قادمون” ضد الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة عبد اللطيف وهبي بعد سؤاله الكتابي  لوزير الداخلية من أجل التحقيق حول مدى صحة فيديو تتهم فيه صاحبته برلمانيا باغتصابها.

وجاء في الموقع الرسمي لحميد شباط اطلع عليه “سيت أنفو”، بأن البرلماني حميد شباط “ينفي نفيا قاطعا صحة الافتراءات والأكاذيب التي تنشر في صفحة “حميد شباط  – حركة قادمون” على منصة فيس بوك أو أي صفحة أخرى في ما يخص تقديم عبد اللطيف وهبي الأمين لحزب الأصالة والمعاصرة سؤالا يستفسر فيه وزير الداخلية عن مدى صحة فيديو يوجه تهمة الاغتصاب لبرلماني”.

وأوضح أن “علاقته بعبد اللطيف وهبي هي علاقة أخوة وعمل قديمة، ومن حقه كبرلماني طرح الأسئلة والاستفسار في أي موضوع، ويتمنى له التوفيق والنجاح في مهمته على رأس حزب الأصالة والمعاصرة”.

ونبه إلى أن ما يروج في صفحة “حميد شباط – حركة قادمون” أكاذيب ولا صحة ولا مصداقية لها، وأن موقع “شباط أون لاين” وصفحة الفايسبوك المدمجة به المصدر الوحيد لأخبار لحميد شباط التي تعد منصته التواصلية مع المواطنين والمناضلين”.

ويذكر أن الصفحة المذكورة نسبت للقيادي الإستقلالي حميد شباط قوله: “أعتبر السؤال الكتابي الصادر من عبد اللطيف وهبي، الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة حملة شرسة ومؤامرة بئيسة في حق شخص رشيد الفايق للنيل منه بطريقة لا أخلاقية، وذلك لرفضه الإنتماء لحزب الجرار، كما صرح النائب البرلماني عبد العزيز اللبار القيادي “لنفس الحزب الاصالة والمعاصرة  “وماقام به وهبي لا يبث بصلة للسياسة النظيفة، وليس بمستوى أمين عام لحزب”.


‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

المنصوري تراسل أعضاء برلمان “البام” لحسم نقاش القاسم الانتخابي

المنصوري تراسل أعضاء برلمان "البام" لحسم نقاش القاسم الانتخابي