محامون بفاس بعد وفاة زميلهم بـ”كورونا”: تعرض للإهمال والتقصير

بالعربية LeSiteinfo - فرنان محمد

نددت الجمعية الجهوية للمحامين الشباب بفاس بعد وفاة زميلهم المحامي بهيئة فاس محمد حوضي جراء إصابته بفيروس كورونا، بـ”الإهمال والتقصير الذي تعرض له بمستشفى الحسن الثاني إثر منعه لمدة ثمان ساعات من ولوج المستشفى رغم حالته الصحية الصعبة ودخوله في غيبوبة نتجت عنها الوفاة”.

وحملت الجمعية في بلاغ توصل “سيت أنفو” بنُسخة منه، “الدولة مسؤولية الارتفاع المهول الذي يعرفه قطاع المحاماة بهيئة فاس، ومن معه مدينة فاس في عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد، وعدم وجود الإمكانيات الصحية الوقائية اللازمة للحد من انتشار الفيروس”.

واستنكرت بشدة “الإهمال الذي يتعرض له المحامي من طرف الجهات الوصية، قطاعي الصحة والداخلية بعدم إخضاعه للفحوصات الطبية اللازمة في الوقت المناسب رغم الظروف الصحية الصعبة للزميلات والزملاء بهيئة فاس”.

ودعت الهيئة “المحامين والمحاميات بهيئة فاس إلى وقفة رمزية يوم الأربعاء بالمحكمة الابتدائية بفاس على الساعة العاشرة صباحا لنعي محمد حوضي ومحمد السراج الأندلسي والتنديد بالوضعية الصحية الكارثية التي آلت إليها مدينة فاس وخاصة قطاع المحاماة”.


‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

ارتفاع عدد المصابين بكورونا بجهة فاس مكناس

ارتفاع عدد المصابين بكورونا بجهة فاس مكناس